عبير النمنكاني باحثة متميزة تتمتع بالكثير من التحفيز والشغف وهي متخصصة في التنويم المغناطيسي، وعلم نفس الأطفال، وطب أسنان الأطفال، وقد تابعت اهتمامها بالمرضى الصغار الذي يظهرون علامات الخوف أو القلق من المعالجة السنية وغيرها من المشاكل السلوكية ذات العلاقة حتى وصلت إلى مستوى الدكتوراه. 

 "لقد فزت بست جوائز عن أبحاث سريرية دولية مميزة، وكنت متحدثة دولية في العديد من المؤتمرات والجامعات. وأنا أدرّس طلاب الدراسات العليا في معهد إيستمان لطب الأسنان في جامعة كلية لندن."

"لقد قامت جميع أبحاث الدكتوراه التي أجريتها على علاج الخوف من المعالجة السنية باستخدام أساليب علاج نفسي خالية من العقارات من أجل تحويل العلاجات السنية إلى تجربة إيجابية."

وباستخدام هذا النهج، استطاعت عبير إحداث فرق في حياة آلاف الأطفال الذين كانوا، لولا هذا، سيتجنبون الذهاب إلى طبيب الأسنان بسبب خوفهم."

لمزيد من المعلومات حول الدراسة في المملكة المتحدة، يمكنك تحميل الحزمة الترحيبية المجانية للدراسة في المملكة المتحدة بالإنجليزية أو العربية

تابع أيضاً