مديرة مركز "بالتيك" للفن المعاصر
Date
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 -
17:00 to 18:00

في 18 من شهر أكتوبر، ستقدم سارة مونرو، مديرة مركز "بالتيك" للفن المعاصر، كلمة رئيسية في جامعة دار الحكمة، جدة، عند الساعة الخامسة مساء. 

في خطابها، سوف تتحدث سارة عن المواضيع التالية: 
  • ما الذي يتطلبه الامر، لتطوير مهنة في الفنون؟
  • القيادة في القطاع الثقافي
  • دور المنظمات الثقافية في تشكيل المجتمعات
  • تعلم المهارات الحياتية من خلال الفن المعاصر
  • كيف يمكن للمساحات الفنية المعاصرة العمل مع الجامعات والمدارس؟
حول مركز "بالتيك" للفن المعاصر

يقع مركز "بالتيك" للفن المعاصر على نهر تاين في غيستهيد في ولاية إنكلترا، ويتكون من 2،600 متر مربع من المساحة الفنية، مما يجعله أكبر مؤسسة فنية معاصرة في المملكة المتحدة.

تكمن مهمة مركز "بالتيك" في خلق وصول استثنائي إلى الفن المعاصر المهم والمبتكر في بيئة فريدة من نوعها، تشجع وتمكن التعلم والتفكير التحويلي.

حول سارة مونرو

نالت سارة مونرو درجة الماجستير (مع مرتبة الشرف) في السياسة والفلسفة من جامعة دندي وحاصلة على دبلوم الدراسات العليا من جامعة سيتي، لندن

تم تعيينها مديرا لمركز بالتيك في أغسطس 2015.

في جعبة مونرو أكثر من 20 عاما من الخبرة في القيادة الثقافية، بعد مهنة متميزة في اسكتلندا في منصب المدير الفني للترام، ورئيس الفنون لمدينة غلاسكو على حد سواء.

كانت مونرو رئيسة لفنون غلاسكو لايف من 2012-2015، حيث كانت مسؤولة عن محفظة شملت: مهرجان غلاسكو الدولي للفنون البصرية، برنامج معارض الفن الحديث مهرجان ميرتشنت سيتي. وقادت أيضا فريقا من منتجي الفنون الذين عملوا عبر بعض أكثر المجتمعات حرمانا في غلاسكو.

وبصفتها رئيسا للفنون، اضطلعت مونرو بدور اساسي في بدء الإنتاج المشترك "جيل، 25 عاما من الفن المعاصر في اسكتلندا". وقد عرضت هذه السلسلة الرئيسية من المعارض في عام 2014 في أكثر من 60 موقعا حيث احتفلوا بجيل من الفنانين المشهورين دوليا الذين نشأوا من اسكتلندا في السنوات ال 25 الماضية.